أسباب الدوخة والدوار في الرأس

الدوخة هي حالة من حالات الجسد ، والتي تتميز بإحساس عابر بحركة جسد المرء في الفضاء أو الأشياء المتعلقة بالشخص نفسه. توصف هذه الأعراض بظهور الدوران ، لأن المريض والأشياء من حوله في حالة ثبات في الواقع بالذهاب إلى الطبيب ، غالبًا ما يصف الشخص مشاعره بأنها “كل شيء يدور حوله” أو “الأرض تتحرك بعيدًا عن تحت قدميه”. في بعض الأحيان يشكو المريض من التعب والضعف والقلق والمشية غير المستقرة. في مثل هذه الحالة ، من المهم تحديد ما يحدث بالفعل في الجسم وتحديد أسباب ما يحدث.

أسباب الدوار أو الدوخة

التهابات الأذن الداخلية

التهاب العصب الدهليزي والتهاب التيه من الاضطرابات التي تنتج عن الالتهابات. تسبب التهاب الأذن الداخلية ، أو العصب الذي يربط الأذن الداخلية بالدماغ. بعد ذلك ، يتم تعطيل نقل المعلومات الحسية من الأذن إلى الدماغ. والنتيجة هي فقدان السمع ومشاكل في التوازن.

تحدث التهابات الأذن الداخلية بسبب الفيروسات أو البكتيريا. يمكنك التعرف على وجود فيروسات في الجسم من خلال أعراض التهاب الجهاز التنفسي الداخلي. لوحظت مظاهره قبل أسابيع قليلة من ظهور الدوخة. يمكن أن تصاب بالعدوى في أي عمر.

أمراض العمود الفقري العنقي (CS

دوار عنق الرحم هو حالة تنتج عن أمراض CS. تطور الحالات غير الطبيعية ناتج عن إصابات العمود الفقري والبقاء المنتظم والمطول في وضع واحد. الداء العظمي الغضروفي في المتجر هو السبب الأكثر شيوعًا للدوخة الناتجة عن عنق الرحم.

انتهاك الدورة الدموية الدماغية 

تم تصميم جسم الإنسان بطريقة يتم فيها تشغيل الأوضاع التعويضية في المواقف التي يكون فيها تدفق الدم إلى الدماغ مضطربًا. إنهم يعملون على استعادة عمليات الحياة. في ظل الظروف غير المواتية ، لا يمكن التعويض الذاتي.

الاضطرابات النفسية والعاطفية

الأسباب النفسية والعاطفية مخفية في عوامل خارجية. إنه قلق شديد ومرهق. قد تشعر المرأة ذات الانفعال المفرط ، على سبيل المثال ، بالدوار عدة مرات في اليوم ، وتصبح مزمنة. غالبًا ما تتفاقم هذه الحالة بسبب عدم انتظام دقات القلب وسرعة التنفس وضعف الذراعين.

أسباب عصبية

يمكن أن تحدث نوبات متكررة من الدوخة بسبب تلف النهايات العصبية ، وكذلك الجهاز الدوري للدماغ. يسبب الدوار الجهازي الصداع النصفي ، والتهاب السحايا ، والتهاب الدماغ ، والأورام من أصول مختلفة ، والتصلب المتعدد ، والصرع ، والسكتات الدماغية في هياكل جذع الدماغ وفي المخيخ ، ومتلازمة الفقار الفقري ، والتي تحدث بسبب عدم كفاية تدفق الدم إلى أنسجة المخ.

أسباب الدوخة المستمرة وثقل الرأس

هناك مجموعة من الأسباب التي تؤدي الى الدوخة المستمرة وثقل الرأس منها:

مشاكل العيون

قد تكون الدوخة وثقل الرأس ناتجة عن وجود مشاكل بالعينين مثل: الأشخاص الذين يُعانون من طول النظر أو قصر النظر، فكثيرًا ما يشعرون بالدوخة، وأيضًا الذين يرتدون النظارات الطبية عندما يقوموا بخلعها يشعرون بالدوخة الشديدة بسبب عند توازن الرؤية.

مشاكل بالقلب

ينتج عن أمراض القلب الإحساس بالدوخة وثقل الرأس، وقد تكون علامة مُنبهة للتعرف على مشكلة ما بالقلب، ويشعر بها الشخص عند الوقوف فجأةً، وقد تصل هذه المشاكل إلى تصلب شرايين القلب، وضيق صمامات القلب، وعدم انتظام ضربات القلب الطبيعية.

القلق النفسي

يؤدي القلق النفسي وكثرة التفكير في المشاكل وإجهاد النفس إلى الشعور بالدوخة وعدم الاتزان، وذلك يظهر على كثير من الشباب في سن ال 20 بسبب الضغوط النفسية والاضطرابات الكثيرة التي يتعرضون إليها.

المخدرات والتدخين

تُعتبر الدوخة وثقل الرأس من الآثار الجانبية لتناول المخدرات والمواد الكحولية، والاستمرار على تناول المخدرات قد يؤدي إلى أمراض خطيرة وأيضًا قد يؤدي إلى الوفاة المُفاجئة عند زيادة الجرعات المُتخذة.

التدخين وكثرة الإفراط في استخدام التبغ يؤدي إلى التهابات الجهاز التنفسي واضطراب الأغشية المُخاطية، وينتج عن ذلك عدم الاتزان وثقل الرأس.

الرجيم القاسي

تقوم بعض السيدات بعمل الريجيم القاسي والامتناع عن تناول كثير من الأطعمة، وحرمان الجسم من الاستفادة بالعناصر المفيدة؛ وبالتالي يؤدي إلى الشعور بالدوخة والدوار.

التهابات الأذن الوسطى

تؤدي الالتهابات البكتيرية للأذن الوسطى إلى الشعور بالدوخة وثقل الرأس، وإذا لم يتم علاجها سريعًا قد يؤدي إلى ضعف السمع أولًا، ثم فقدانه تمامًا.

إصابات الدماغ

يتعرض كثير من الناس إلى الحوادث مثل: الضرب على الرأس أو الحوادث المرورية والإصابة بالرأس، وهذا سبب أساسي في الإحساس بالدوخة وعدم الاتزان وقد تؤدي الحوادث إلى الفقدان الكامل للوعي.

الرحلات البحرية

يُصاب بعض الأشخاص من الدوخة والدوار عند الخروج في رحلة بحرية حتى وإن قاموا بالراحة على السرير يشعون أيضًا بذلك الدوار فيما يُسمى بدوار البحر، وتُمثل هذه الفئة نسبة كبيرة من الناس قد تصل إلى 75% منهم.

الحركات المُفاجئة للجسم

قد يقوم بعض الأشخاص بالحركات المُفاجئة للجسم كالوقوف مُباشرةً عند الاستيقاظ من النوم أو تحريك الرأس في اتجاه واحد بشكل سريع جدًا فيؤدي ذلك إلى اضطراب الجسم والإحساس بالدوخة المفُاجئة.

أسباب الصداع والدوخة وزغللة العين

هناك عدة أسباب تؤدي إلى الدوخة وزغللة العين منها مايلي:

الإصابة بالصدفيّة

 تُعَدُّ الصدفيّة إحدى الأمراض التي تُصيب الجلد، وتُؤدِّي إلى تقرُّحات الجلد، وتقشيره، بالإضافة إلى حدوث التهابات وألم في المفاصل، وقد تتسبَّب بالتهاب قزحيّة العين (بالإنجليزيّة: Uveitis)، حيث يتمثَّل التهاب القزحيّة بحدوث زغللة في العيون، وألم واحمرار فيها، بالإضافة إلى زيادة الحساسيّة تجاه الضوء.

الإصابة بورم في الدماغ والسكتة الدماغيّة

 قد يسبب وجود الورم في الدماغ ضغطاً داخل الرأس، فتنتج عنه العديد من الأعراض، ومن أهمِّها: زغللة العيون، ويُعتبَر التغيُّر المفاجئ للرؤية، وزغللة العيون دون الشعور بألم من أهمِّ العلامات الدالَّة على الإصابة بالسكتة الدماغيّة.

الصُّداع النصفيّ

 وهو الشعور بنوبة صداع شديدة (بالإنجليزيّة: Migraine) يتصاحب معه وجود علامات أخرى، مثل: الشعور بالألم، وزيادة الحساسيّة للضوء، بالإضافة إلى زغللة العين، حيث قد يشعر المصاب بهذه الأعراض أثناء النوبة، أو ما قبل حدوثها.

الحمل

 تعود أسباب زغللة العين للحامل إلى التغيرات الهرمونية التي تحدث خلال الحمل، والتي تتسبب بما يأتي:

  •  تراكم السوائل في الجسم، منها في العينين، ومع تراكم السوائل، يزداد الضغط على العين، وتزداد كثافة القرنية، مما يتسبب بزغللة العين.
  •  التدخّل في كمية الدموع التي تنتجها العين، وهذا قد يتسبب بزغللة العين.

إلتهاب العصب البصري

 يكون هذا العصب مسؤولاً عن نقل المعلومات البصرية من العين إلى الدماغ، ويتسبب في حدوث زغللة في العين.

الإصابة بارتجاج في الدماغ

ويكون ذلك نتيجة تلقى الشخص ضربة قوية على الرأس تُؤدي إلى ارتجاج المخ، ويُسبب ذلك زغللة في العين بالإضافة إلى دوخة والعديد الأعراض الأخرى.

أسباب الدوخة والغثيان

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الدوخة والغثيان منها:

انخفاض ضغط الدم بعد الأكل

(بالإنجليزيّة: Postprandial Hypotension)، يقوم الجسم خلال عمليّة الهضم بتحويل مسار الدم وزيادة تدفقه إلى المعدة والأمعاء، ممّا يؤدي في بعض الحالات إلى انخفاض ضغط الدم، بالإضافة لبعض الأعراض الأخرى مثل الدوار، والغثيان، واضطراب الرؤية، والشعور بألمٍ في الصدر.

الجفاف

قد يعاني البعض من الجفاف صباحاً في حال عدم الحصول على كميّات كافية من الماء خلال اليوم السابق؛ أي إنّ معدّل خسارة الجسم للسوائل يفوق ما يتناوله الإنسان منها، ممّا يؤدي إلى الدوخة والغثيان بالإضافة لغيرها من الأعراض مثل ألم الرأس، والإعياء، والارتباك.

 انخفاض سكّر الدم

قد تنخفض نسبة السكّر في الدم خلال النوم في حال قلّة تناول الطعام في اليوم السابق ممّا يؤدّي إلى الدوخة، والغثيان، والتعرّق، والتنميل، والإرهاق، وغيرها من الأعراض.

حساسيّة الروائح

من الممكن أن يُسبّب الحمل تغيّرات في حاسّة الشمّ نتيجة للتغييرات الهرمونيّة الحاصلة في جسم المرأة، وبالتالي حساسيّة الحامل تجاه بعض الروائح ممّا يؤدي إلى الشعور بالغثيان والدوخة.

 الفيتامينات على معدة خالية

تناول الفيتامينات في حد ذاته لا يسبب غثياناً، لكن توقيته قد يكون السبب، فابتعد عن تناول الفيتامينات في الصباح على معدة خالية، والأفضل تناولها بعد الإفطار أو خلاله.

انسحاب الكافيين

إذا كنت مستهلكاً قوياً للقهوة أو الشاي وقررت تقليل الكمية أو الامتناع عن مشروبات الكافيين لفترة، فستواجه أعراضا لذلك، من أشهرها القئ والغثيان، وينصح بخفض استهلاك القهوة تدريجياً بدلاً من الامتناع عنها.

نوبات الدوّار

الذين يعانون من نوبات الدوار أكثر عرضة للشعور بالغثيان والقيء، فإذا كنت تصاب بنوبات من الدوّار عليك استشارة الطبيب.

ضعف عضلات المعدة

هي حالة صحية تضعف فيها عضلات المعدة نتيجة تلف الأعصاب المرتبطة بها، فلا تستطيع المعدة تفريغ نفسها بشكل طبيعي، لا يوجد علاج لهذه الحالة، يمكن فقط إجراء تعديلات غذائية وتناول بعض الأدوية للسيطرة على الحالة.

أسباب الدوخة والغثيان عند النساء

هناك عدة أسباب تؤدي إلى الغثيان والدوخة عند النساء:

التهاب الأذن

من الأمراض التي تتسبب في الشعور بالدوخة هو التهاب الأذن، الذي يكون ناتجا عن الفيروسات أو البكتيريا ويصاحب هذه الدوخة الألم وطنين الأذن.

الحمل 

من أهم أسباب حدوث الدوخة لدى النساء هو الحمل، حيث إن الجسم يحدث به تغيرات هرمونية إلى جانب انخفاض ضغط الدم مما يتسبب في الشعور بالدوخة وقد يصاحبها الشعور بالغثيان أو القيء.

الرجيم

اتباع نظام غذائي قاسٍ للرجيم قد يتسبب في الشعور بالدوخة عند النساء، خاصة إذا كان هذا النظام يفتقد العديد من العناصر الغذائية الهامة للجسم.

فقر الدم

 الإصابة بفقر الدم ونقص الحديد بالجسم الذي يؤدي إلى نقص الأكسجين وبالتالي الشعور بالدوخة والغثيان.

الحمل خارج الرحم

 في قناة فالوب والذي ينتج عنه العديد من الأعراض مثل الدوخة والغثيان والنزيف الخفيف.

توسع الأوعية الدموية

تؤدي حالة توسع الأوعية الدموية إلى تغيرات في ضغط الدم، وبالتالي إلى الشعور بالدوخة والغثيان.

الجفاف

إن الإصابة بالجفاف نتيجة عدم شرب كميات وافرة من الماء، قد تؤدي إلى الشعور بالدوخة والغثيان بالإضافة إلى أعراض أخرى على سبيل مثال الصداع والإعياء والارتباك.

أسباب الدوخة والصداع عند النساء

  • في الدورة الشهرية تنخفض مستويات هرموني الإستروجين والبروجسترون إلى أدنى مستوياتها قبل الحيض مباشرة. والصداع يرتبط بهرمون الإستروجين الأنثوي إذ يتحكمّ بالمواد الكيميائية الموجودة بالدماغ والتي تؤثّر على الإحساس بالألم.
  • نقص أو هبوط في ضغط الدم، وهو من الأمور المتكررة لدى النساء وتتعلق بالدورة الشهرية وفقر الدم ونقص الفيتامينات.
  • قلة النوم والسهر الطويل.
  • الأذن الداخلية هي المسؤولة عن حفظ التوازن في الجسم. ويمكن أن تؤدي مشاكل الأذن الداخلية في الإصابة بالدوخة المتكررة، وخاصةً مع تحريك الرأس. وهي حالة تسبب تراكم السوائل داخل قنوات الأذن.
  • الحمل يؤدي إلى الشعور بالدوخة والصداع، وخصوصاً في الأشهر الأولى من الحمل، وذلك بسبب توسع الأوعية الدموية للجسم، وهبوط الضغط الدموي بفعل تأثير هرمون البروجسترون.
  • اتباع حمية غذائية خاطئة الرجيم للتخفيف من الوزن دون استشارة، وعدم تناول الأغذية المناسبة، مما يؤدّي إلى الشعور بالدوخة.
  • التعب والإرهاق بشكل عام.
  • السفر أو ركوب المركبات، أو الجلوس في المقعد الخلفي.
  • أسباب تتعلق بالأعصاب، أو نوبات عصبية، وأخرى لها علاقة بالغدد الصماء أو زيادة إفرازات الغدة الدرقية.
  • تناول بعض المواد والمنتجات التي تعود على الجسم بأضرار، كتلف الدورة الدموية، ومن أبرز المواد التي تسبب ذلك النيكوتين والكافيين، إضافةً للملح .
  • الحركة السريعة والمفاجئة.
  • الجلوس لفترات طويلة أمام التلفاز أو جهاز الحاسوب.

لمزيد من الأخبار الحصرية تابعونا على غوغل نيوز