تأخير الدورة الشهرية بالحبوب والطرق الطبيعية

تلجأ بعض النساء لتأخير الدورة الشهرية، ويرجع ذلك للعديد من الأسباب، وهناك وسائل مختلفة لتأخير الدورة الشهرية.

تأخير الدورة الشهرية

قد تؤدي العديد من الأسباب إلى اضطراب وتأخر الدورة الشهرية لديكِ، سنلقي نظرة في الفقرات القادمة على بعض هذه الأسباب:

الضغط العصبي والتوتر

يؤثر الشعور بالقلق والتوتر على طريقة عمل الجسم بشكلٍ كبير، يُطبق هذا القول على جزء من المخ يسمى تحت المهاد المسؤول عن تنظيم الدورة الشهرية، وكذلك الهرمونات وتأثيرها على آلية تكوين بطانة الرحم وسقوطها في الوقت المناسب.

تغير في وزن الجسم

يؤثر وزن الجسم سواء باكتساب المزيد منه أو فقدانه بمعدل سريع على انتظام الدورة الشهرية، فبينما يعاني أصحاب أمراض فقدان الشهية العصبي أو الشره المرضي من اضطراب الدورة والتبويض نتيجة سرعة خسارة العديد من الكيلوجرامات، إذ يفتقر الجسم إلى الدهون والعناصر الغذائية الهامة الأخرى، فلا يتمكن من إنتاج الهرمونات بالكمية المناسبة؛ يؤدي -على الجانب الآخر- اكتساب الوزن الناتج عن الإصابة بمرضٍ ما أو تغيير النظام الغذائي إلى خلل في إنتاج الجسم للهرمونات المختلفة.

متلازمة تكيس المبايض

تؤثر متلازمة تكيس المبايض على معدل إنتاج الجسم من هرمون الأندروجين، وهو هرمون ذكوري بالمقام الأول، يؤدي إلى اضطراب التبويض لدى السيدات وعدم انتظام الدورة الشهرية، كما يصاحب عادة هذه المتلازمة مشكلة أخرى وهي ارتفاع نسبة الأنسولين في الدم نتيجة مقاومة الأنسولين.

وسائل منع الحمل

تحتوي بعض وسائل منع الحمل مثل الأقراص أو الشرائط أو اللولب الهرموني على هرمونات مثل البروجيسترون والاستروجين. تمنع هذه الهرمونات المبيض من القيام بدوره المعتاد وإطلاق بويضات صالحة للإخصاب، واستمرار تتابع المراحل انتهاءًا بنزول دم الحيض.

الحمل

يُعد الحمل من أسباب تأخر الدورة الأولية، حتى إذا كانت السيدة تعتمد على وسائل منع الحمل، فإذا كنت تخططين للحمل وتأخرت الدورة لديك، فننصحك بالانتظار بضعة أيام ثم إجراء اختبار الحمل المنزلي لمعرفة إذا كان الأمر متعلق بالحمل أم لا.

الرضاعة الطبيعية

قد تنقطع الدورة الشهرية تمامًا أو تأتي على فترات متباعدة لدى السيدات اللاتي يعتمد عليهم صغارهم عليهم بصورة كاملة في التغذية من خلال الرضاعة الطبيعية. لا يجب الاعتماد على هذا الأمر إذا كنتي غير مستعدة لاستقبال طفل آخر، بل يجب استخدام إحدى وسائل منع الحمل المعروفة، إذ يمكنك الإنجاب في هذه الفترة حتى إذا لم يكن هناك دورة شهرية منتظمة.

طريقة استخدام حبوب تأخير الدورة الشهرية

  • يجب استشارة الطبيب إذا كانت الحبوب تُناسب طبيعة الجسم، أو في حالة وجود مانع صحي يُحدده الطبيب فقط.
  • تناول الحبوب قبل موعد الدورة المُعتاد بحوالي خمسة أو سبعة أيام لصاحبات الوزن المُعتدل، أما من يُعانين من زيادة في الوزن، فيُنصح بتناولهنّ الحبوب قبل عشرة أيام من قدوم الدورة.
  • تناول حبتين خلال اليوم، بمعدل حبة كلّ اثنتي عشرة ساعة.
  • الالتزام بأخذ الحبوب بطريقة مُنتظمة، فلا يتم أخذها خلال يومين ثمّ تجاهل أخذها في اليوم التالي، والعودة للالتزام بتناولها.
  • الاستمرار بتناول هذه الحبوب حتى زوال الرغبة بمنع الدورة، وسيتم ذلك خلال أيام قليلة في معظم الحالات.

طريقة مضمونة لتأخير الدورة الشهرية

يمكن للأطباء وصف موانع الحمل الهرمونية لتأخير نزول الدورة الشهرية، يمكن للسيدات الاختيار من بين عديد من موانع الحمل الهرمونية المختلفة، والتي تشمل:

  • حبوب منع الحمل التي تحتوي على هرمون الأستروجين والبروجستين (شكل من أشكال البروجيسترون).
  • الجهاز الرحمي لمنع الحمل (اللولب).
  • حقن ميدروكسي بروجسترون.
  • اللاصق المانع للحمل.    
  • الحلقة المهبلية لمنع الحمل.
  • غرسات منع الحمل: هي أحد خيارات منع الحمل طويلة الأجل المخصصة للنساء، وغرسة منع الحمل هي قضيب بلاستيكي مرن يوضع تحت الجلد في منطقة أعلى الذراع.
  • ممارسة التمارين الرياضية المكثفة مع الحرص على عدم التعرض لأي اصابة. ففي هذه الحالة يفقد الجسم الكثير من طاقته. وقد يسبب هذا انقطاع الدورة. لكن لا دليل علمياً قاطعاً على هذا. 
  • تناول بعض الوصفات الطبيعية التي تحتوي على مكونات يمكن ان تؤخر موعد الحيض.
  • تناول مشروبات تساعد على تأخير الدورة الشهرية ومن أشهر تلك المشروبات، مشروب خل التفاح، ومنقوع السواك من خلال القيام “بنقع” خمسة أعواد من سواك الفم في لتر ونصف مياه. وهناك ايضا مشروب عصير الليمون الذي يتم استخدامه من عصور قديمة في تأخير الدورة الشهرية لدى المرأة، وأيضا مشروب الخل ومشروب العدس من المشروبات التي قد تساعد في تأخير الدورة الشهرية، ومع ذلك من الأفضل استشارة الطبيب أولا في مثل تلك الحالات.

تجربتي في تأخير الدورة

ممارسة التمارين الرياضية

أن التمارين الرياضية القاسية من وسائل تأخير الدورة الشهرية بطريقة آمنة دون ضرر على الصحة. حيث أشارت الدراسات العلمية إلى أن ممارسة تمارين رياضية بشكل مفرط أو بشكل يومي أحد عوامل عدم انتظام الدورة الشهرية أو تأخرها.

يمكن تأخير الدورة الشهرية من خلال ممارسة الرياضة يومياً لمدة ساعتين في صالة جيم قبل موعد الدورة بعشرة أيام. كما أن الذي يعزز من تأخر الدورة الشهرية ممارسة الرياضة مع أتباع حمية غذائية صحية خالية من الدهون والسكريات والسعرات الحرارية المرتفعة.

خل التفاح

  • يعد خل التفاح من الطرق التي تساعد على تأخر نزول الدورة الشهرية.
  • نظراً لاحتوائه على نسبة مرتفعة من الحمضيات.
  • كما أنه مفيد للغاية لصحة الجسم لكونه يزيل السموم.
  • يتم تناوله لتأخير الدورة الشهرية من خلال إضافة ملعقة من خل التفاح إلى كوب من الماء الدافئ وتناوله يومياً قبل موعد الدورة الشهرية ب 10 أيام إلى 12 يوم.
  • يعمل على تأخير الدورة الشهرية عدة أيام.
  • مع الوضع في الاعتبار أنه له آثار جانبية مثل ألم البطن أو الانتفاخ أو التقلصات، كما يمكن أن يجعل الدورة الشهرية غير مريحة بسبب الحمضيات المرتفعة الموجودة فيه.
  • يذكر أنه لا يؤخر الدورة الشهرية بنسبة 100 %، حيث أشارت بعض الدراسات إلى دوره في تأخر الدورة، ولكنه في حاجة إلى المزيد من الدراسات والأبحاث العلمية في هذا الإطار.

خلطة أوراق البقدونس

  • البقدونس ايضاً يمتلك الكثير من الفوائد على صحتك ويمكن ان يكون مناسباً من أجل تأخير الدورة الشهرية.
  • ضعي كوباً من الماء على نار هادئة واتركيه يغلي لمدة ٢٠ دقيقة.
  • قومي بتصفية المزيج واضيفي اليه ملعقة من العسل.
  • اشربي المزيج مرتين في اليوم لمدة أسبوع.

خلطة الجيلاتين

  • الجيلاتين ايضاً يمكن أن يكون من الخلطات الفعالة لتأخير الدورة الشهرية.
  • في كوب من الماء المغلي، قومي بوضع ملعقتين من بودرة الجيلاتين.
  • اشربي المزيج الذي سيساعدك على تأخير الدورة الشهرية ٤ ساعات، وإذا واظبت على شرب هذا المزيج ستتمكنين من تأخيرها لوقت أطول.

منقوع السواك

من الممكن العمل على أستخدام السواك وذلك من خلال أحضار خمسة أعواد ونقعها فى كمية من الماء و التى تقدر بحوالى لتر ونصف ويتم شرب منه 3 مرات فى اليوم الواحد قبل موعد الدورة بحوالى أسبوع.

العدس 

حيث إن هناك البعض من الدراسات العلمية على أن تناول الحساء بشكل يومي يعمل على المساعدة تأخير الدورة الشهرية لعدة أيام.

الخل 

حيث إن الخل هو أحد الطرق الطبيعية و التى لها تأثير فعال وتعمل على المساعدة فى التأخير للدورة الشهرية وذلك من خلال أحضار كمية من الخل و التى تقدر بحوالى 3 ملاعق إلى كوب واحد من الماء وتناول هذا الخليط حوالي 3 مرات فى اليوم الواحد.

الليمون

حيث إن عصير الليمون هو العصير الذي يتم استخدامه كثيرا من أجل العمل على التأخير من الدورة الشهرية و التى تعد أنها من الطرق الفعالة و التى لها تأثير ويمكنك شرب عصير الليمون بشكل يومي على الريق قبل ميعاد الدورة الشهرية وخلال أيام نزولها.

كيفية تأخير الدورة الشهرية بدون حبوب

البقدونس

وصفة صحية خالية من أي أثار جانبية ويمكن إعدادها كما يلي:

  • تُقطع أوراق البقدونس.
  • توضع في كوب ماء على النار لمدة 20 دقيقة حتى تغلي على درجة حرارة هادئة.
  • تُصفى المياه ويُضاف ملعقة من العسل إلى الخليط.
  • يتم تناول كوب أو اثنين من ماء البقدونس يوميًا.

الضغط العصبي

يساعد التحكم في الضغط العصبي على الحفاظ على الصحة بشكل عام، وتأجيل الدورة الشهرية بشكل خاص، لذا يجب التقليل من الضغط العصبي بممارسة تمارين النفس العميق والتأمل واليوجا.

تجنب تناول الأطعمة الحارة

تزيد من تدفق الدم وبالتالي تعجل من نزول الدورة الشهرية.

ممارسة التمارين الرياضية المفرطة

إذ إن ممارسة الأنشطة البدنية قبل فترة الحيض يؤجلها لفترة، فكثير ممن يمارسن الرياضة تتأخر دورتهن الشهرية.

نظام غذائي

ادخلي في نظامك الغذائي الحبوب، والبقوليات، وتناول الشوربات وبأخص شوربة العدس؛ لأنها تعتبر غنية بالمعادن التي تؤثر على الدورة الشهرية وتتسبب في تأخيرها.

الوزن

تساعدك خسارة الوزن على تأخير الدورة الشهرية بسبب التغيرات التي تحدث في الجسم، والذي يحتاج إلى بعض الوقت ليعود إلى طبيعته.

طرق تأخير الدورة الشهرية

هناك عدة طرق لتأخير الدورة الشهرية نذكر منها:

اللولب

يمكن استخدام اللولب في تأخير الدورة الشهرية، حيث تقوم أنواع معينة بإفراز البروجسترون، مما يؤخر الدورة الشهرية لمدة تصل إلى 6 أشهر.

كما يعمل هرمون البروجسترون الموجود في اللولب على علاج نزيف الحيض، ويتميز اللولب بفعاليته التي قد تستمر من 3 – 6 سنوات.

اللصقات وحلقات المهبل

تعمل اللصقات وحلقات المهبل مثل حبوب منع الحمل، إذ يتم وضع لاصقات منع الحمل على البطن أو أسفل الظهر أو الذراع مع تغييرها بعد 21 يومًا، قد يسبب استخدام اللاصقات على المدى الطويل زيادة خطر الإصابة بخثار الأوردة العميقة (Deep Vein Thrombosis).

هناك عدة طرق لتأخير الدورة الشهرية أو إيقافها لأسابيع أو شهور أو حتى سنوات، من الضروري مراجعة الطبيب لاختيار طريقة تأخير الدورة الشهرية المناسبة، قد تشمل الخيارات العلاجية الأخرى الحقن الهرمونية أو غرسات منع الحمل.

دواء نوريثيستيرون (Norethisterone) 

نوريثيستيرون هو دواء يمكن استخدامه لتأخير بداية الدورة الشهرية تحت إشراف الطبيب، حيث قد يصف الطبيب عدد أقراص معين يوميًا لعدة أيام قبل توقع بدء الدورة الشهرية، ومن المفترض أن يبدأ الطمث خلال يومين إلى ثلاثة أيام بعد التوقف عن تناول الدواء.

عصير ليمون

هو العلاج الأكثر شيوعاً والأكثر قِدماً من بين العلاجات الطبيعيّة المستخدمة لتأخير الدورة الطبيعيّة، فهو عنصر غذائي عالي الحموضة، وليس له أي آثار جانبيّة على الصحة.

ورغم عدم وجود أي دليل طبي يُثبت أنه بإمكانه تأخير الدورة الشهريّة فإن موقع Health Line الطبي ينصح بتناوله، لتأخير موعد قدوم الدورة دون أي مشاكل أو آثار جانبيّة.

خل التفاح

يعتبر تناول خل التفاح شائعاً من أجل تخفيف أعراض الدورة الشهرية، ومع ذلك فإن فوائده المُذهلة لا تنتهي عند هذا الحد، فهو أيضاً علاج طبيعي لتأخير الدورة الشهرية.

ووفقاً لبعض الدراسات التي أُجريت على الإناث المصابات بمتلازمة تكيّس المبايض، تم استنتاج أنّ خل التفاح يتسبب في انخفاض مستويات الأنسولين، الأمر الذي يساعد في تخثر الدم، وبالتالي تخفيف تدفق الدم.

شوربة العدس

تُشير بعض التقارير إلى أنّ تناول شوربة العدس في الأيام التي تسبق مجيء الدورة الشهريّة قد يدفع إلى تأخيرها.

ويقترح موقع Practo أن تطحني كمية من العدس الأحمر أو الأصفر حتى يصبح ناعماً، وتحفظيه في مكان بارد وجاف، ومن ثمّ تستخدميه بصنع حساء يومي قبل نحو 10 أيام من الموعد المتوقع للدورة الشهرية.

الخيار البارد والبطيخ الأحمر

يقال إن الأطعمة الباردة يمكن أن تساعد في تأخير الدورة الشهرية، وبما أنّ الخيار هو من أنواع الخضراوات المعروف عنها أن لها تأثير تبريد على الجسم، فإن استهلاكه بشكل يومي قبل نحو أسبوع من موعد دورتك سيؤجل قدومها.

كما أنّ الأمر ذاته أيضاً ينطبق على البطيخ الأحمر البارد الذي له دور أيضاً في تخفيف وتهدئة آلام معدتك.

شاي القرفة

وفقاً لبعض الدراسات فإن شاي القرفة يساعد على تقليل انزعاج الدورة الشهرية عن طريق تقليل مستويات البروستاجلاندين وزيادة مستويات الإندورفين، ولذلك فهو فعال في تخفيف الأعراض لاسيما التقلصات.

بالإضافة إلى ذلك فقد لوحظ أنّ تناول كميّة مناسبة من شاي القرفة يساعد على تقليل تدفق الدورة الشهرية وتأخيرها دون أي آثار جانبيّة.

حبوب تأخير الدورة للعروس

حبوب genera

وهي من الحبوب ثنائية الهرمون وتستخدم أيضا لمنع الحمل حيث تؤخذ من اليوم الأول أو الثاني للدورة مرة واحدة يوميا وفي نفس الموعد دون تأخير، وعند استخدامها لمنع الدورة تؤخذ حبة يوميا وحين انتهاء الشريط يتم مواصلة شريط آخر وهكذا لحين انتهاء مدة التأخير المرادة، وتتشابه أعراضها مع أعراض حبوب منع الدورة والحمل من غثيان وقئ واضطرابات نفسية وهضمية.

حبوب steronate nor

تؤخذ هذه الحبوب قبل موعد الدورة الشهرية بثلاث أيام، وجرعته تكون قرص مساءا وقرص صباحا طوال مدة التأخير وفي نفس الموعد دون تأخير، وعند توقف تناول الستيرونات نور تنزل الدورة الشهرية فورا، وتنحصر آثاره الجانبية في حدوث نزيف أي غزارة كمية دم الدورة المعتاد عليها بالإضافة إلى الشعور بالغثيان والقيء والصداع، واضطرابات هرمونية، وعصبية، ونفسية.

حبوب yasmen

وهي أيضا من أحد أنواع الحبوب ثنائية الهرمون يتم تناولها من بداية الدورة ولحين انتهاء مدة التأخير حيث تؤخذ مرة واحدة يوميا ومن الممكن أن تصل مدة التأجيل إلى ثلاث أشهر، ولها أيضا أعراض جانبية منها اضطرابات في الوزن واحتباس السواءل وفقدان الرغبة الجنسية واضطرابات هضمية وعصبية.

حبوب climin

تؤخذ هذه الحبوب قبل موعد الدورة بأربعة أيام لتأخير نزولها، فإنه يعد من أكثر الحبوب فاعلية في تأخير الدورة الشهرية ويتم تناولة ثلاث مرات يوميا طول فترة التأجيل، ولكن تناول هذه الحبوب لن تخلو أيضا من الأعراض الجانبية مثل تضخم الثدي وحدوث آلام بالبطن واكتئاب واضطرابات نفسية مزاجية وتغيرات في الوزن والرغبة الجنسية.

حبوب norethisterone

تؤخذ هذه الحبوب قبل موعد الدورة المعتاد ب 4 أو 5 أيام ويؤخذ ثلاث مرات يوميا طول فترة التأخير، وعند التوقف من تناوله تنزل الدورة من 2 إلى 3 أيام ومن الممكن أن تزيد عن ذلك، ولكن لا ينبغي تأخير الدورة بهذه الحبوب لأكثر من 4 أشهر، لهذه الحبوب آثار جانبية وهي حدوث انتفاخ وتضخم الثدي وفقدان الرغبة الجنسية واضطرابات في المعدة والشعور بالصداع النصفي.

اسم دواء لتأخير الدورة الشهرية

استخدام حبوب منع الحمل

إن تناول حبوب منع الحمل المركبة (Combined contraceptive pill) من شأنه أن يساعد في تأخير الدورة الشهرية، وبالطبع يعتمد هذا على نوع الحبوب المتناولة، حيث تتكون حبوب منع الحمل من هرموني الإستروجين والبروجسترون التي تعمل على الحد من التبويض، وبالتالي لا يكون هناك وجود للبويضة وبكلمات أخرى لا وجود للحيض.

نوريثيستيرون

هناك أكثر من اسم دواء لتأخير الدورة الشهرية، من أهم هذه الأدوية أقراص نوريثيستيرون، يعتبر هذا النوع من الأقراص المانعة للحمل، ولكن بجرعات معينة مختلفة عن جرعة تأخير الدورة الشهرية.

يقوم الطبيب بوصف دواء نوريثيستيرون لتأخير الدورة الشهرية عن طريق أخذ ثلاث حبات من الدواء يومياً وذلك قبل الموعد المحدد أو المتوقع لمجيء الدورة الشهرية.

primolut يساعد على تأخير الدورة الشهرية، ولا يجب استخدامه لمنع الحمل.

حبوب Climene

هذا الدواء يعمل على افراز الهرمونات في الجسم الت تساهم في تأخير الدورة الشهرية. هذه الحبوب تعمل على التخفيف من اعراض انقطاع الطمث وهي فعالة لتوقيف الدورة الشهرية.

الا ان هذه الحبوب يمكن ان تتسبب لك بالغثيان والاسهال من هنا ضرورة استشارة الطبيب.

حبوب Northisterone

هي من أفضل انواع حبوب منع الحمل وتساعد على ايقاف النزيف. تساعد هذه الحبوب ايضاً على تأخير نزول الدورة الشهرية لمدة لا تزيد عن 7 ايام. فعالة ايضاً للتخفيف من قوة نزول الحيض.

حبوب منع الحمل اليومية (Everyday (ED) pills)

يحتوي هذا النوع من موانع الحمل على 21 حبة فعالة و7 حبات غير فعالة أي وهمية، ويتم تناول جميع الحبوب تباعًا عند استخدامها كمانع للحمل، أما عند استخدامها بهدف تأخير نزول الحيض فيجب تناول أول 21 حبة من الدواء فقط، ثم البدأ بعلبة جديدة دون تناول الحبوب غير الفعالة.

حبوب البروجستين

تعد حبوب البروجستين المسئولة عن تأخير الحمل، فعالة في تأخير الدورة الشهرية، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل أخذ جرعة من هذا الدواء، فقد تسبب مشاكل كبيرة للمرأة تتمثل في التعرض للنزيف الحاد أو الإصابة بأورام على الرحم، وقد يصل الأمر إلى استئصال الرحم، لذا يجب الحرص الشديد عند أخذ جرعة من هذا الدواء.

حبوب تأخير الدورة الشهرية

هناك عدة حبوب لتأخير الدورة الشهرية منها:

حبوب منع الحمل لتأخير الدورة الشهرية

تعد حبوب منع الحمل أفضل الأدوية التي يلجأ إليها الطبيب حتى يأخر الدورة الشهرية لفترة زمنية قصيرة، حيث تحتوي هذه الحبوب على مادة الفعالة هرمون  الإستروجين والبروجستين المسئولين على تأخير الطمث، ولكن يجب أن تكون السيدة على علم أن يجب أن تأتي الدورة على الأقل مرة كل 3 أشهر وذلك حتى لا يحدث نزيف حاد.

حبوب كليمين

تحتوي هذه الحبوب على هرمون الاستروجين ومضاد الاندروجين ويُستخدم بالأساس لعلاج الأمراض الجلدية مثل حب الشباب، البشرة الدهنية، ونمو الشعر الزائد في أماكن غير مرغوب بها. تجدر الإشارة أن هذه الحبوب تُعطى للنساء بعد مرحلة إنقطاع الطمث للتعويض عن الهرمونات التي نقصت في الجسم وهي فعالة أيضاً في تأخير الدورة والتخفيف من أعراض الدورة. ولكن يجب مراجعة الطبيب قبل تناول هذه الحبوب ليحدد إن كانت مناسبة لك ويصف الجرعة المناسبة.

حبوب نوريثيستيرون

تعتبر هذه الحبوب من أكثر الحبوب فعالية في منع الحمل ووقف النزيف وهي أيضاً تلعب دور كبير في تأخير الدورة الشهرية والتخفيف من أعراضها. ولا شك أنك من الضروري استشارة الطبيب قبل البدء بتناولها ليحدد إن كانت آمنة ومناسبة لك.

أقراص بريمولوت نور 

تعد أقراص بريمولوت نور من ضمن الأدوية التي تستخدمها السيدات لتأخير الدورة الشهرية، على أن يتم تناولها قبل موعد الدورة بـ 3 أيام حتى يتم إيقاف موعد الدورة، ولكن يجب العلم أن في حالة استمرار لفترة طويلة أخذ جرعة من هذا الدواء، فإنه قد يؤدي إلى آلام شديدة في الجسم والعظام، والتعرض بين الحين والآخر إلى النزيف الحاد، بجانب عدم انتظام الدورة مستقبلا، ولكن يحظر على مرضى السكر والضغط أخذ جرعة من هذا الدواء، خاصة أن أعراضه الجانبية شديدة كالتعرض للقئ والغثيان والدوار، والصداع المستمر.

حبوب البروجستين

تعد حبوب البروجستين المسئولة عن تأخير الحمل، فعالة في تأخير الدورة الشهرية، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل أخذ جرعة من هذا الدواء، فقد تسبب مشاكل كبيرة للمرأة تتمثل في التعرض للنزيف الحاد أو الإصابة بأورام على الرحم، وقد يصل الأمر إلى استئصال الرحم، لذا يجب الحرص الشديد عند أخذ جرعة من هذا الدواء.

تأخير الدوره اسبوع

تأخر الدورة عن موعدها قد يكون شيئًا مقلقًا ومؤلمًا للغاية، خاصةً إذا اعتادت المرأة على دورة منتظمة، أو عند القلق من حدوث حمل غير متوقع، وتوجد العديد من الأسباب التي تجعل المرأة تعاني من تأخر في الدورة، من هذه الأسباب ما يأتي:

الاضطرابات الهرمونيّة

فعلى سبيل المثال إنّ الاضطرابات في بعض الهرمونات مثل هرمون البرولاكتين وهرمونات الغدة الدرقيّة من الممكن أن تؤدّي لتأخّر الدورة الشهريّة أو غيابها، وبالطبع من الممكن أن تشخّص هذه الحالات بسهولة من خلال فحص بسيط للدم.

الوزن الزائد

مثلما يمكن أن يؤدّي فقدان الوزن لتأخر الدورة الشهرية، قد تؤثر كذلك زيادة الوزن عليها، وتكون زيادة الوزن سببًا بتأخر الدورة الشهرية عن موعدها عادةً بسبب إصابة المرأة بما يُسمّى متلازمة تكيّس المبايض. 

متلازمة تكيس المبايض

هي حالة ينتج عنها خلل في توازن الهرمونات المسؤولة عن عملية التبويض، مما يؤدي لتأخر الدورة عن موعدها، وذلك بسبب تكوّن أكياس على المبايض لدى المرأة، ممّا يؤثّر على طبيعة وظيفتها.

مقدمة لسن اليأس

تبدأ الدورة بالتأخر عن موعدها عند النساء اللاتي تجاوزن سن الخمسين، وقد تعاني النساء من تأخر في الدورة وعدم انتظامها نتيجة تقلب مستويات هرمون الأستروجين.

الحمل

عندما تكون المرأة متزوجةً تستبعد حدوث حمل نظرًا لاستعمالها لإحدى موانع الحمل، لكنّ الحمل قد يحدث حتى مع استعمال موانع الحمل، ويعود ذلك لعدم وجود وسيلة فعّالة في منع الحمل بنسبة 100%، ومن المهم التأكد وإجراء الفحص المنزلي ومراجعة الطبيب.

الرضاعة الطبيعية

قد تغيب الدورة الشهرية أو تتأخرأو تكون متقطعةً أثناء فترة الرضاعة الطبيعية، خاصةً إذا كانت الرضاعة الطبيعية المصدر الوحيد لغذاء الطفل

الإصابة بالأورام الليفيّة الرحميّة

إذ يُسبّب تليّف الرحم اضطراباتٍ في الدورة الشهرية مثل غيابها أو تأخرها أو حتى تغيّر مدتها وكثافتها.

استخدام وسائل منع الحمل

فقد يكون السبب بتأخر الدورة الشهرية هو تناول حبوب منع الحمل الهرمونية.

الخسارة الشديدة والسريعة للوزن

تؤثر سلبًا على الدورة الشهرية، يمكن أن يؤدي نقص الوزن أو انخفاض مستوى الدهون في الجسم لتغير في مستويات الهرمونات التناسلية، وخفضها لمستويات لا تحدث فيها الإباضة وبالتالي لا تحدث الدورة الشهرية.

نتيجة القرعة الأمريكية 2023 2024 اللوتري الأمريكي